Thursday, August 27, 2009

الفتوحات الربانية في استحضار النية 2

.
.
.
.

قـبـــــــــــــــــــل الصــــــــــــــــلاة
.
اسأل نفسك لماذا أصلي؟
أولا- لأن الصلاة عمل صالح وذكر
(استحضر نوايا العمل الصالح والذكر السابق ذكرها)
ثانيا - حتى يعينني الله
يقول تعالى:"يا أيها الذين آمنوا استعينوا بالصبر والصلاة إن الله الصابرين"(البقرة:153)1
وقد صح في الحديث عنه صلى الله عليه وسلم أنه ( كان إذا حَزَبه أمرصلى ) رواه أبو داود و أحمد
ثالثا - حتى يحسن خلقي
يقول تعالى:"إن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر"ففي الصلاة أكبرالعون على الثبات في الأمر، والعزيمة في الرشد
.
.
اسأل نفسك لماذا أصلي في المسجد؟
أولا - لأجني ثواب المشي للمسجد وثواب انتظار الصلاة
يقول صلى الله عليه وسلم:"من تطهر في بيته ثم غدا بيتا من بيوت الله ليقضى فريضة من فرائض الله ، كانت خطواته إحداها تحط خطيئة والأخرى ترفع درجة"1
ويقول صلى الله عليه و سلم "من غدا للمسجد أوراح أعد الله له نزلا في الجنة كلما غدا أو راح"1
ويقول صلى الله عليه و سلم " لا يزال أحدكم في صلاه ، ما دامت الصلاةتحبسه"1
ثانيا - لأكون مؤمنا
يقول صلى الله عليه وسلم:"إذا رأيتم الرجل يعتاد المسجد فاشهدوا له بالإيمان" قال الله –تعالى-:"إِنَّمَا يَعْمُرُ مَسَاجِدَ اللَّهِ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْم الآخِرِ" 1
ثالثا - حتى يكرمني الله تعالى
يقول صلى الله عليه وسلم: سلم "إن بيوتي في الأرض المساجد و زواري فيها عمارها فمن تطهر في بيته ثم زارني فحق على المزور أن يكرم زائره"1
.
.
اسأل نفسك لماذا أصلي النوافل؟
أولا - لأنها عمل صالح وذكر وصلاة
(استحضر نوايا العمل الصالح والذكر والصلاة)
ثانيا - لتحل البركة في بيتي
يقول صلى الله عليه وسلم: "إذا قضى أحدكم الصلاة في مسجده فليجعل لبيته نصيبا من صلاته فإن الله تعالى جاعل في بيته من صلاته خيرا".رواه أحمد ومسلم وابن ماجه
ثالثا - لأجني ثواب صلاة النافلة
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "ما من عبد مسلم يصلي لله تعالى في كل يوم اثنتي عشرة ركعة تطوعاً غير الفريضة إلا بنى الله له بيتاً في الجنة" رواه مسلم
.
.
.
قبــــــــــــــــــــل الدعـــــــــــــــــــاء
.
اسأل نفسك لماذا أدعو الله تعالى؟
أولا - لأنه عمل صالح وذكر
(استحضر نوايا العمل الصالح والذكر السابق ذكرها)
ثانيا - لينصرني الله
فالله تعالى أثنى على أنبيائه به، فقال تعالى: "إِنَّهُمْ كَانُواْ يُسَارِعُونَ فِى ٱلْخَيْرٰتِ وَيَدْعُونَنَا رَغَباً وَرَهَباً وَكَانُواْ لَنَا خـٰشِعِينَ" [الأنبياء:90]1، فأثنى سبحانه عليهم بهذه الأوصاف الثلاثة: المسارعة في الخيرات، ودعاؤه رغبة ورهبة، والخشوع له، وبيَّن أنها هي السبب في تمكينهم ونصرتهم
ثالثا - ليدفع الله عني الشر,ويجلب لي الخير
يقول صلى الله عليه وسلم: "لا تعجزوا في الدعاء، فإنه لن يهلك مع الدعاء أحد"1
ويقول صلى الله عليه وسلم:"ما من مسلم يدعو بدعوة ليس فيها إثم ولاقطيعة رحم، إلاَّ أعطاه الله
بها إحدى ثلاث: إمَّا أن يُعجِّل له دعوته،وإمَّاأن يدَّخرها له في الآخرة، وإمَّا أن يصرف عنه
من السوء مثلها"أخرجه أحمد
رابعا - ليرحمني الله
يقول صلى الله عليه وسلم:"من فُتح له منكم باب الدعاء فتحت له أبواب الرحمة، وما سئل الله شيئا يُعطى أحب إليه من أن يسأل العافية، إن الدعاء ينفع مما نزل ومما لم ينزل، فعليكم عباد الله بالدعاء" – أخرجه الترمذي
وعن عائشة رضي الله عنها قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:"لا يغني حذر من قدر، والدعاء ينفع مما نزل ومما لم ينزل، وإن الدعاء ليلقى البلاء، فيعتلجان إلى يوم القيامة"- أخرجه الطبراني في الدعاء
وقال صلى الله عليه وسلم:"ولا يرد القدر إلا الدعاء"1
خامسا - لأنه أفضل العبادات وأكرمها على الله
يقول صلى الله عليه وسلم: "الدعاء مخ العبادة"1
وقال صلى الله عليه وسلم:"ليس شيء أكرم على الله عز وجل من الدعاء" أخرجه أحمد
سادسا - لأن كل شيء يحدث في هذا الكون بقدر,والقدر بيد الله,والله يقول ادعوني أستجب لكم
قال الله تعالى:"وإذا سألك عبادي عني فإني قريب، أجيب دعوة الداعي إذا دعان فليستجيبوا لي وليؤمنوا بي لعلهم يرشدون"البقرة

.
.
.

قيـــــــــــــــــام الليـــــــــــــــــــــــل
.
اسأل نفسك لماذا أقوم الليل؟
أولا - لأنه عمل صالح وذكر وصلاة
(استحضر نوايا العمل الصالح والذكر والصلاة)
ثانيا - لأنه قرب في قرب في قرب
يقول صلى الله عليه وسلم: قال تعالى:"وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنّي فَإِنّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ ٱلدَّاعِ إِذَا دَعَانِ"1
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :"أقرب ما يكون الرب من العبد فى جوف الليل الاخر فان أستطعت أن تكون ممن يذكر الله فى تلك الساعة فكن"1
ويقول رسول الله صلى الله عليه وسلم:"ينزل ربنا إلى سماء الدنيا حين يبقى ثلث الليل الآخر، فيقول: "من يدعوني فأستجيب له، من يسألني فأُعطيه، من يستغفرني فأغفر له؟"1
وقال صلى الله علية وسلم :"أقرب ما يكون العبد من ربه وهو ساجد فأكثروا الدعاء"1
ثالثا - لأنه شرف المؤمن ,ودأب الصالحين
يقول صلى الله عليه وسلم :"عليكم بقيام الليل فإنة دأب الصالحين قبلكم و قربة إلى الله عز وجل"1
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم:"شرف المؤمن صلاته بالليل
رابعا - لأنه أفضل صلاة بعد الفريضة
يقول صلى الله عليه وسلم: "أفضل الصيام، بعد رمضان، شهر الله المحرم، وأفضل الصلاة، بعد الفريضة، صلاة الليل"
1
.
.
.

الصـــــــــــــــدقـــــــــــــــــــــــة
.
اسأل نفسك لماذا أتصدق؟
أولا - لأنها عمل صالح وذكر وصلاة
(استحضر نوايا العمل الصالح والذكر والصلاة)
ثانيا - لأنها أحب الأعمال إلى الله
حديث ابن عمر ـ رضي الله عنهما ـ مرفوعاً: "وإن أحب الأعمال إلى الله سرور تدخله على مؤمن، تكشف عنه كرباً، أو تقضي عنه ديناً، أو تطرد عنه جوعاً"1
ثالثا - لأدفع عن نفسي المصائب والبلاء
يقول صلى الله عليه وسلم: "صنائع المعروف تقي مصارع السوء والآفات والهلكات"1
رابعا - ليشفني الله من الداء
يقول صلى الله عليه وسلم:"داووا مرضاكم بالصدقة"1
خامسا - ليكفر الله سيئاتي,وينجني من النار
يقول صلى الله عليه وسلم: "تصدقوا ولو بتمرة؛ فإنها تسد من الجائع، وتطفئ الخطيئة كما يطفئ الماء النار" ويقول كذلك:"فاتقوا النار ولو بشق تمرة"1
سادسا - ليبارك الله لي في رزقي
يقول صلى الله عليه وسلم: "ثلاث أقسم عليهن وأحدثكم حديثاً فاحفظوه، فأما الثلاث التي أقسم عليهن: فإنه ما نقص مال عبد من صدقة..."1
سابعا - ليخلي الله نفسي
يقول الله تعالى:"خذ من أموالهم صدقة تطهرهم وتزكيهم بها"التوبة

.
.
.
عمرو أبوالحسن
.
.

1 comment:

Dr Ibrahim said...

بارك الله فيك أخى الكربم لعلنا نستحضر هذه النوايا فلكل إمرىء مانوى ...